Skip directly to content

الأرياف

الثورة العربية (العقبة)

العقبة، سنة 1917: أفراد من قوات الثورة العربية الكبرى.

الثورة العربية (العقبة)

العقبة، سنة 1917: أفراد من قوات الثورة العربية الكبرى.

سفوح جبل طابور

فارس ينظر إلى قرية دبّورية الواقعة شرقي مدينة الناصرة، على السفح الغربي لجبل طابور.

مرج ابن عامر

شخص ينظر في اتجاه مرج ابن عامر.

"حقل الرعاة" (بيت لحم)

"حقل الرعاة" الوارد ذكره في الإنجيل، كما يراه الناظر من مدينة بيت لحم. وتبدو في الصورة بلدة بيت ساحور.

قرية بتّير

قرية بتّير، وهي تقع إلى الجنوب الغربي من مدينة القدس.

منظر عام لبلدة جنين

منظر عام لبلدة جنين. (تصوير المصور الفرنسي بونفيس)

قرية عين كارم

قرية عين كارم، التي تقع غربي مدينة القدس. (بونفيس).

دير مار سابا

دير مار سابا، وقد سمي بذلك نسبة إلى زاهد بيزنطي توفي سنة 531م. يقع الدير في البرّية إلى الجنوب الشرقي من مدينة القدس. وقد أقام المسلمون مقامات ومباني كثيرة لتخليد ذكرى أولياء مسيحيين ويهود. (أنظر الصور 28 ـ 30، 38، 180، 183، 207، 208)

مسجد النبي صموئيل

مسجد النبي صموئيل، وهو يقع إلى الشمال الغربي من مدينة القدس. (بونفيس)

مقام النبي يوسف

مقام إسلامي للنبي يوسف، وهو يقع شرقي مدينة نابلس.

عوجا الحفير

عوجا الحفير، القريبة من الحدود المصرية. من الجهة الأمامية تبدو صورة الساحة العامة للبلدة، وتبدو في البعد معسكرات الجيش العثماني.

غزة هاشم

مدينة غزة، وسماها العرب "غزة هاشم" نسبة إلى هاشم بن عبد مناف، جد الرسول الكريم (صلى الله عليه وسلم) الذي توفي ودفن فيها. (بونفيس)

مدينة الخليل

مدينة الخليل، نسبة إلى خليل الرحمن النبي إبراهيم، عليه السلام. ويبدو في الصورة المسجد الإبراهيمي الذي يحتل مركزاً خاصاً في قلوب المسلمين، ذلك بأن جد الأنبياء إبراهيم بنى الكعبة، ولما توفي دفن في الخليل، كما دفن فيها من بعده أبناء إسحق ويعقوب وزوجتاهما.

بلدة القدس القديمة (يظهر في الصورة جبل الزيتون)

بلدة القدس القديمة (الصورة مأخوذة في اتجاه جبل الزيتون شرقاً). وتبدو في أعلى الصورة إلى اليمين، قبة الصخرة المشرقة. (بونفيس)

مدينة الرملة (من الغرب)

مدينة الرملة من الغرب، بناها العرب سنة 716م. وللرملة مكانة مهمة في التاريخ الإسلامي، وقد كانت حاضرة جند فلسطين.

مدينة يافا

مدينة يافا، في اتجاه الجنوب. (بونفيس)

حجيج روسيون عند نهر الأردن

حجيج مسيحيون من روسيا يتبركون بنهر الأردن. وقد ازداد عدد الحجيج المسيحيين الوافدين من أوروبا ازدياداً كبيراً بظهور السفن البخارية.

الجامع الأبيض

مئذنة الجامع الأبيض في مدينة الرملة، ويطلق عليها أيضاً اسم "برج الأربعين شهيداً". أعيد بناؤها سنة 1318م. أما الجامع الأبيض، فلم يبق منه إلا هذا البرج. (بونفيس)

جبل الزيتون

مشاهد ريفية من الجو لجبل الزيتون، تجاه البحر الميت.

البساتين في أريحا

البساتين في أريحا. كان لبعض الأثرياء الفلسطينيين من القدس منازل شتوية في أريحا.

عين كارم

قرية عين كارم، غربي القدس.

قرية سلوان

قرية سلوان، شرقي القدس، منظر تجاه الجنوب. المنزل البعيد الذي يبدو في الصورة، هو مقر سكن المندوب السامي البريطاني.

قرية أبو غوش

قرية أبو غوش، تبعد نحو 14 كيلومتراً عن القدس، على الطريق إلى يافا.

قرية بيت ساحور

قرية بيت ساحور، بالقرب من بيت لحم.

تلال بيت لحم

تلال بيت لحم. لاحظ غطاء الرأس الشعبي.

نهر العوجا

طاحون ماء على نهر العوجا قرب يافا.

تلال مدرّجة السفوح

تلال مدرّجة السفوح، منظر من قالونيا، وهي قرية على الطريق إلى يافا، نحو 8 كيلومترات غربي القدس.

دير الروم

دير الروم على جبل التجربة في البريّة بين القدس وأريحا.

زراعة الحبوب

زراعة الحبوب (القمح والشعير والذرة): ملكَ الفلسطينيون وزرعوا 4,152,438 دونماً من أصل 4,367,629 دونماً تنتج هذه الحبوب.

زراعة الحبوب

زراعة الحبوب (القمح والشعير والذرة): ملكَ الفلسطينيون وزرعوا 4,152,438 دونماً من أصل 4,367,629 دونماً تنتج هذه الحبوب.

زراعة الحبوب

زراعة الحبوب (القمح والشعير والذرة): ملكَ الفلسطينيون وزرعوا 4,152,438 دونماً من أصل 4,367,629 دونماً تنتج هذه الحبوب.

زراعة الحبوب

زراعة الحبوب (القمح والشعير والذرة): ملكَ الفلسطينيون وزرعوا 4,152,438 دونماً من أصل 4,367,629 دونماً تنتج هذه الحبوب.

زراعة الموز

زراعة الموز: ملكَ الفلسطينيون وزرعوا 60% من المساحة المنتجة للموز.

زراعة العنب

زراعة العنب: ملكَ الفلسطينيون وزرعوا 86% من مساحة أراضي الكروم.

زراعة الزيتون

زراعة الزيتون: ملكَ الفلسطينيون وزرعوا 99% من أصل 600,133 دونماً مزروعة بشجر الزيتون.

زراعة الخضراوات

زراعة الخضروات: ملكَ الفلسطينيون وزرعوا 239,733 دونماً من أصل 279,940 دونماً تنتج الخضروات.

زراعة التبغ

زراعة التبغ: ملكَ الفلسطينيون وزرعوا 99% من الأراضي المنتجة للتبغ.

الثروة الحيوانية

 كانت ملكية الثروة الحيوانية في فلسطين تعود، في معظمها، للفلسطينيين:

الثروة الحيوانية

 كانت ملكية الثروة الحيوانية في فلسطين تعود، في معظمها، للفلسطينيين:

البرتقال اليافاوي، هبة فلسطين إلى العالم (1)

يعتبر البرتقال اليافاوي اليوم، في الأسواق الغربية، أكثر المنتوجات الزراعية تمثيلاً لجودة النتاج الزراعي الإسرائيلي. والواقع أن الخبرة الفلسطينية هي التي طورت زراعة البرتقال إلى المستوى المعهود قبل بدء الاستعمار الصهيوني لفلسطين.

البرتقال اليافاوي، هبة فلسطين إلى العالم (2)

يعتبر البرتقال اليافاوي اليوم، في الأسواق الغربية، أكثر المنتوجات الزراعية تمثيلاً لجودة النتاج الزراعي الإسرائيلي. والواقع أن الخبرة الفلسطينية هي التي طورت زراعة البرتقال إلى المستوى المعهود قبل بدء الاستعمار الصهيوني لفلسطين.

البرتقال اليافاوي، هبة فلسطين إلى العالم (3)

يعتبر البرتقال اليافاوي اليوم، في الأسواق الغربية، أكثر المنتوجات الزراعية تمثيلاً لجودة النتاج الزراعي الإسرائيلي. والواقع أن الخبرة الفلسطينية هي التي طورت زراعة البرتقال إلى المستوى المعهود قبل بدء الاستعمار الصهيوني لفلسطين.

البرتقال اليافاوي، هبة فلسطين إلى العالم

 149 ـ 157 يعتبر البرتقال اليافاوي اليوم، في الأسواق الغربية، أكثر المنتوجات الزراعية تمثيلاً لجودة النتاج الزراعي الإسرائيلي. والواقع أن الخبرة الفلسطينية هي التي طورت زراعة البرتقال إلى المستوى المعهود قبل بدء الاستعمار الصهيوني لفلسطين.

البرتقال اليافاوي، هبة فلسطين إلى العالم (4)

يعتبر البرتقال اليافاوي اليوم، في الأسواق الغربية، أكثر المنتوجات الزراعية تمثيلاً لجودة النتاج الزراعي الإسرائيلي. والواقع أن الخبرة الفلسطينية هي التي طورت زراعة البرتقال إلى المستوى المعهود قبل بدء الاستعمار الصهيوني لفلسطين.

البرتقال اليافاوي، هبة فلسطين إلى العالم (5)

يعتبر البرتقال اليافاوي اليوم، في الأسواق الغربية، أكثر المنتوجات الزراعية تمثيلاً لجودة النتاج الزراعي الإسرائيلي. والواقع أن الخبرة الفلسطينية هي التي طورت زراعة البرتقال إلى المستوى المعهود قبل بدء الاستعمار الصهيوني لفلسطين.

البرتقال اليافاوي، هبة فلسطين إلى العالم (9)

يعتبر البرتقال اليافاوي اليوم، في الأسواق الغربية، أكثر المنتوجات الزراعية تمثيلاً لجودة النتاج الزراعي الإسرائيلي. والواقع أن الخبرة الفلسطينية هي التي طورت زراعة البرتقال إلى المستوى المعهود قبل بدء الاستعمار الصهيوني لفلسطين.

يافا من الداخل

يافا، منظر داخلي للمدينة باتجاه الشرق.

إطلال يافا على البحر

يافا، منظر على البحر. كانت يافا الميناء الرئيسي في فلسطين قبل تل أبيب وحيفا.

حي النزهة السكني (يافا)

يافا، حي النزهة السكني الفلسطيني، نحو سنة 1935. لاحِظ التطور في وسائل المواصلات بالمقارنة بالصورة السابقة.

طبرية

طبرية باتجاه جبل الشيخ، نحو سنة 1935.

منزل عائلة التاجي

منزل عائلة التاجي في وادي حنين بالقرب من الرملة، نحو سنة 1934.

مشهد باتجاه الغرب لبلدة القدس القديمة

مشهد باتجاه الغرب لبلدة القدس القديمة، مأخوذ من المتحف الأثري الفلسطيني، نحو سنة 1937. يُرى، في الساحة التي في الوسط، باب الساهرة، وفي مقدمة أقصى اليمين مدرسة الرشيدية الثانوية للبنين.

مشهد باتجاه الشمال الشرقي في القدس

مشهد باتجاه الشمال الشرقي. حي سكني فلسطيني خارج باب الساهرة في القدس.

سقوط الثلج في القدس القديمة

بلدة القدس القديمة مكسوة بالثلج، منظر باتجاه جبل الزيتون.

مسجد في بئر السبع

مسجد في بئر السبع، بني على نمط العمار العثمانية المتأخرة.

القاعدة التي كان يرتكز عليها الهرم التعليمي: المدارس القروية

هناك جانب آخر للتعليم الفلسطيني يتمثل في المدارس القروية. المدرسة المصورة هي مثال حي لـ 420 مدرسة قروية أخرى كانت موجودة في فلسطين عند نهاية الانتداب.

القاعدة التي كان يرتكز عليها الهرم التعليمي: المدارس القروية

هناك جانب آخر للتعليم الفلسطيني يتمثل في المدارس القروية. المدرسة المصورة هي مثال حي لـ 420 مدرسة قروية أخرى كانت موجودة في فلسطين عند نهاية الانتداب. في الصورة نرى الأولاد يمارسون تمارين الصباح قبل دخول الصفوف. لاحِظ حقائبهم المدرسية على الأرض.

نسف القطارات

قطار قام الثوار بنسفه في صيف سنة 1936.

الهاغاناه تبدأ هجومها

"بيّارة" آل أبو لبن، قرب بتاح تكفا. في 15 آب/ أغسطس 1947، هاجمت الهاغاناه المنزل ونسفته بمن فيه، فقتل 12 مدنياً (أنظر الصور 296 ـ 298)، بينهم الأم وستة أولاد.

مدينة صفد في الجليل الشمالي

مدينة صفد في الجليل الشمالي. في مقدمة الصورة نرى أقراص التبن التي كانت تجفف بأشعة الشمس (كانت توضع تحت أواني الطبخ لمنعها من الاتصال المباشر بالنار). عند نهاية الانتداب، بلغ مجموع سكان صفد نحو 11,930 نسمة، بينهم 2400 يهودي تقريباً. استولت القوات الصهيونية على المدينة في 11 أيار/ مايو 1948.

بيوت وحدائق في رام الله

بيوت وحدائق في رام الله. عند نهاية الانتداب، بلغ مجموع سكان رام الله نحو 5000 نسمة، كلهم فلسطينيون ومعظمهم من المسحيين. احتلتها إسرائيل خلال حرب 1967.

نابلس

سكان نابلس (23,000 نسمة تقريباً عند نهاية الانتداب) كلهم فلسطينيون. وقد احتلتها إسرائيل سنة 1967

الخليل من الشرق

الخليل (خليل الرحمن) من الشرق، بلغ عدد سكانها نحو 25,000 نسمة عند نهاية الانتداب، كلهم فلسطينيون. احتلتها إسرائيل سنة 1967.

غزة هاشم، من جبل منطار

غزة هاشم، من جبل منطار، سنة 1943. بلغ عدد سكانها، عند نهاية الانتداب نحو 34,000 نسمة، كلهم فلسطينيون. احتلتها إسرائيل مرتين: الأولى سنة 1956، والثانية سنة 1967.

صورة جوية لمدينة بيت جالا

بيت جالا، بالقرب من بيت لحم، من الجو. عند نهاية الانتداب، بلغ عدد سكانها نحو 4000 نسمة، كلهم فلسطينيون ومعظمهم من المسيحيين. احتلت إسرائيل هذه القرية سنة 1967.

أسوار عكا القديمة

أسوار عكا القديمة، بنيت في القرن التاسع الميلادي.

مستشفى الدجاني الخاص

مستشفى الدجاني الخاص، يافا، أسسه الدكتور فؤاد الدجاني سنة 1933.

يافا في منتصف الأربعينات

يافا في منتصف الأربعينات. بلغ عدد سكانها ـ عند نهاية الانتداب ـ 100,000 نسمة، 30% منهم يهود والباقي فلسطينيون. احتلتها القوات الصهيونية في 10 أيار/ مايو 1948 (أنظر الصور 412 ـ 415).

صورة جماعية

نابلس، سنة 1925: الواقفون في الصف الثالث (من اليمين إلى اليسار): حرم خليل السكاكيني، يوسف عبدو، الدكتور دعدس، راهب مجهول الهوية، يعقوب فرّاج، انضوني وديع الخوري، سليمان عبد الرزاق طوقان (الذي تولى، فيما بعد، رئاسة بلدية نابلس ثم وزارة الدفاع في حكومة الاتحاد الأردني العراقي سنة 1958)، الدكتور حسن شك

راعي غنم وناظر مدرسة

راعي غنم مع قطيعه، وناظر مدرسة مع "رعيته"، خارج كنيسة الجسمانية، القدس.

مدرسة البنات الحكومية (الناصرة)

فتيات مرشدات في مدرسة البنات الحكومية في الناصرة، سنة 1940.